نجاة فالو بلقاسم.. أول امرأة تتربع على عرش وزارة التربية في فرنسا

 

 

نص طاهر هاني

آخر تحديث : 27/08/2014

تميزت تشكيلة الحكومة الفرنسية الجديدة بتعيين نجاة فالو بلقاسم وزيرة للتربية خلفا لبنوا هامون. وبهذا التعيين، تكون نجاة فالو بلقاسم أول امرأة تتولى مثل هذا المنصب في فرنسا، وتحتل المرتبة الثالثة في ترتيب الوزراء.

ولدت نجاة فالو بلقاسم عام 1977 ببلدة بني شيكر بإقليم الناظور، وهي منطقة أمازيغية تقع شمال المغرب، من أب مغربي وجدة جزائرية، وترعرعت في كنف عائلة كثيرة العدد.

هاجرت وزيرة التربية الفرنسية الجديدة إلى فرنسا عام 1982 وعمرها لا يتجاوز خمس سنوات برفقة والدتها وشقيقتها الكبيرة للالتحاق بالوالد الذي كان يعمل في شمال فرنسا في مجال البناء.

مقاومة التمييز العنصري والدفاع عن حقوق الإنسان

باشرت دراستها في المدارس الفرنسية ثم التحقت عام 2000 بمعهد العلوم السياسية بباريس. وبعد انتهاء دراستها، تزوجت ببوريس فالو عام 2005 الذي عمل كأمين عام في منطقة “سون إيلوار” ومدير ديوان مكتب الوزير السابق أرنو مونتبور.

هذا وبدأت نجاة فالو بلقاسم حياتها المهنية كمستشارة قانونية في مكتب محاماة بمجلس الدولة وفي محكمة النقض حيث أمضت ثلاث سنوات.

انضمت إلى الحزب الاشتراكي عام 2002 وعملت كمستشارة في ديوان رئيس بلدية ليون، جيرار كولومب، الذي كان أيضا عضوا في مجلس الشيوخ الفرنسي.

ومن بين المهمات التي أسندت لنجاة فالو بلقاسم آنذاك، تعزيز الديمقراطية في الأحياء الشعبية لمدينة ليون ومقاومة التمييز العنصري والدفاع عن حقوق الإنسان، إضافة لإيجاد فرص عمل ومساكن للشبان الذين يعيشون في أحياء شعبية ويعانون من البطالة.

الناطقة الرسمية لحملة فرانسوا هولاند في 2012

بين 2002 و2007، شغلت نجاة فالو بلقاسم مناصب عدة داخل الحزب الاشتراكي أو في منطقة “رون آلب”، كما كانت ثالث ناطقة رسمية لحملة سيغولين روايال في الانتخابات الرئاسية 2007 برفقة فانسون بيون وأرنو مونتبور.

معروف عن نجاة فالو بلقاسم أفكارها اليسارية بحكم تاريخ عائلتها والمناطق التي كبرت فيها، وهي من أبرز المدافعات عن حقوق المرأة وعن نضالها السياسي ضد التمييز، لا سيما في المناطق الفقيرة.

التزامها السياسي بجانب سيغولين رويال في 2007 ثم في 2011 خلال الانتخابات التمهيدية من اجل اختيار مرشح الحزب الاشتراكي في 2012 جعلها تتقرب أكثر من فرانسوا هولاند الذي اختارها هو أيضا كناطقة رسمية لحملته الانتخابية في 2012.

محاربة الأفكار المسبقة التي كانت تروج حول النساء

شاركت نجاة فالو بلقاسم في العديد من المهرجانات الانتخابية والحوارات السياسية ودافعت عن مرشح الحزب فرانسوا هولاند بقوة برفقة اوريلي فليبيتي ومسؤولين آخرين.

وبعد فوز هولاند في الانتخابات الرئاسية في مايو 2012، تم تعيينها وزيرة لحقوق المرأة والمتحدثة الرسمية باسم الحكومة لتكون بذلك أصغر وزيرة سنا في حكومة جان مارك إيرولت.

باشرت نجاة فالو بلقاسم نشاطها الوزاري بعزم، وكان هدفها الوحيد تحقيق المساواة بين الرجل والمرأة في جميع ميادين المجتمع إضافة إلى محاربة الأفكار المسبقة التي كانت تروج بخصوص النساء.

في 2013، أنشأت نجاة فالو بلقاسم “المجلس الأعلى للمساواة بين الرجال والنساء”، وهي هيئة تدافع عن مبدأ المساواة بين الجنسيين في جميع مجالات الحياة.

امرأة وفية لالتزاماتها الحكومية والسياسية

في 2014، تم تعيينها وزيرة لحقوق المرأة والمدينة والرياضة والشباب في حكومة مانويل فالس السابقة ثم وزيرة للتربية في الحكومة التي تم الكشف عنها أمس الثلاثاء.

وكانت نجاة فالو بلقاسم وفية لالتزاماتها الحكومية ودافعت بقوة عن سياسة الحكومات التي شاركت فيها، هذا ما جعلها تحظى بشعبية كبيرة لدى الفرنسيين وداخل الحكومة.

عبرت عدة مرات عن استياءها إزاء الانتقادات التي كان يوجهها بعض الوزراء لسياسة حكومة جان مارك إيرولت ومانويل فالس. وكانت تقول في هذا الشأن: “عندما نعمل كوزراء، فنحن نهتم بقضايا ومشاريع كبيرة وهامة وبالتالي علينا أن نزن الكلمات والعبارات التي نقولها”.

 

طاهر هاني

نشرت في : 27/08/2

 

 

Text Tahir Hani

Last Updated: 08/27/2014

The French government was characterized by a variety of new set of Fallot Najat Belkacem Minister for Education, replacing Benoit Hamon. With this appointment, Vallo Najat Belkacem be the first woman to hold such a position in France, and occupies third place in the ranking of Ministers.

Born Najat Belkacem Vallo in 1977 in the town of Bani Chiker Nador province, an area located in the north of Morocco Amazigh, of a Moroccan father and an Algerian grandmother, and grew up in a family of many in number.

Migrated and new French Education Minister to France in 1982 at the age of not more than five years, accompanied by her mother and her sister to join the big parent who was working in the north of France in the field of construction.

Resistance to racial discrimination and the defense of human rights

Began her studies in French schools in 2000 and then joined the Institute of Political Science in Paris. After the end of her studies, she married Boris Vallo in 2005, who served as secretary-general in the region, “Sun Aillwar” and the Office of the Director of the Office of the former minister Arno Montbur.

This began Najat Belkacem Vallo her career as a legal consultant in the law office of the State Council and in the Court of Cassation, where she spent three years.

Joined the Socialist Party in 2002 and worked as a consultant in the office of the mayor of Lyon, Gerard Collomb, who was also a member of the French Senate.

Among the tasks that had been assigned to Najat Belkacem Vallo then, the promotion of democracy in the popular neighborhoods of the city of Lyon and resistance to racial discrimination and the defense of human rights, in addition to creating jobs and housing for young people living in the neighborhoods popular and suffer from unemployment.

Speaking to the official campaign in 2012, Francois Hollande

Between 2002 and 2007, she Najat Belkacem Vallo several positions within the Socialist Party or in the region, “Rhone Alps”, as was the third official language of the campaign Segolene Royal in the presidential election in 2007, accompanied by Vincent Pune and Arno Montbur.

Known about the survival of Fallot Belkacem leftist ideas by virtue of her family history and the areas where I grew up, one of the most prominent defenders of women’s rights and political struggle against discrimination, especially in poor areas.

Political commitment alongside Segolene Royal in 2007, then in 2011, during the primaries to choose a candidate for the Socialist Party in 2012, making it closer than Francois Hollande, who is also chosen Knatqh official election campaign in 2012.

Fight preconceived ideas that were promoted on women

Najat Belkacem Vallo participated in many festivals electoral and political dialogues and defended the party’s candidate Francois Hollande strongly Vlebia accompanied by O’Reilly and other officials.

After the victory of Hollande in presidential elections in May 2012, she was appointed Minister for Women’s Rights and the official spokeswoman for the government to be the youngest minister in the government of not Jean-Marc Aareault.

Najat Belkacem Vallo began its ministerial determination, and whose sole purpose was to achieve equality between men and women in all spheres of society in addition to combating prejudices which was promoted on the women.

In 2013, established the survival of Fallot Belkacem, “the Supreme Council of equality between men and women”, a body that defends the principle of sexual equality in all spheres of life.

Woman faithful to the obligations of government and political

In 2014, she was appointed Minister for Women’s Rights and the city and the Youth and Sports in the government of Manuel Valls and former Secretary of Education in the government, which was unveiled on Tuesday.

The survival of Fallot Belkacem faithful to the obligations of government and strongly defended the policy of the governments that participated in, that’s what make them very popular among the French and within the government.

Crossed several times complained about the criticism that was directed by some of the ministers of the policy of the Government of Jean-Marc Aareault and Manuel Valls. It was said in this regard: “When we work as ministers, we care about the issues and projects big and important and therefore we have to weigh the words and phrases that we say.”

 

Tahir Hani

Published in: 27/08/2

 

 

 

Belkacem

 

بلقاسم

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s